اخبار التعليماخبار عاجلةالمحافظات

بالصور..وفد جامعة دمنهور في زيارة لمركز المعلومات و دعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء

البحيرة

على العمروسى _ وائل عيسوى

 

18360345_1363507250407753_1581412269_n

 

18337269_1363507257074419_1527346175_n - Copy

 

 

 

 

 

 

قام الأستاذ الدكتور /  عبيد صالح (رئيس جامعة دمنهور)  بزيارة لمركز المعلومات و دعم اتخاذ القرار بمجلس الوزراء على رأس وفد من جامعة دمنهور ؛ حيث كان في استقبال سيادته المهندس /حسام الجمل
(مدير مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار) ولفيف من قيادات مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار ، حيث ضم وفد جامعة دمنهور عددًا من السادة الأساتذة أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة والعاملين ونحو خمسين من طلاب الجامعة.

حيث أكد الأستاذ الدكتور /  عبيد صالح (رئيس الجامعة) أن الجامعة انطلاقًا من الدور المجتمعي المنوط بها وتدعيمًا لدورها الوطني وغرسًا لقيم الانتماء والمواطنة في نفوس أبنائها الطلاب تحرص دائمًا على تنظيم عدد من اللقاءات والندوات والزيارات الميدانية لعدد من مؤسسات الوطنية المصرية لتعريف الطلاب بالدور الوطني لكافة هذه المؤسسات ودورها الفاعل في الحفاظ على الهوية القومية والوطنية وتنشئة جيل واعِ بقضايا الوطن وواجبه نحو مصرنا الحبيب، تأكيدًا على أن الجامعة ليست بمعزل عن قضايا الوطن، وعرفانًا بأهمية هذا الكيان الوطني  لمصرنا الحبيبة كونه أمحد أهم  المؤسسات الحيوية لدعم متخذي القرار بالمعلومة الواعية الصحيحة التي تبنى على اساسها القرارات الحاسمة.

ومن جانبه أكد المهندس /حسام الجمل (مدير مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار) بأنه في سبيل توقيع برتوكول تعاون  بين جامعه دمنهور مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار  تشمل تدريب السادة أعضاء هيئة التدريس والعاملين والطلاب وتعريفهم بآليات جمع وتحليل المعلومات ودعم اتخاذ القرار.

و شملت الزيارة ندوة  تعريفية حول دور مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار في خدمة المجتمع ، كما تم تقديم درع المركز إلىالأستاذ الدكتور /  عبيد صالح (رئيس الجامعة) تقديرًا على جهوده  في دعم وغرس قيم الوطنية والانتماء في نفوس أبناء الجامعة، كما قام طلاب  قسم الآثار والدراسات اليونانية والرومانية بكلية الآداب بإهداء لوحة جدارية من الفسيفساء تحمل شعار مركز المعلومات ودعم اتخاذ القرار تعبيرًا عن مدى الاعتزاز والتقدير والعرفان.

اضف تعليق

اضف تعليق

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق