فن وثقافة

ثنائي مسلسل رباط الحب يقعون في الحب

 

التحرير اليوم

سوشانت سينج راجبوت وأنكيتا لوخاندي، واحد من أشهر الثنائيات في بوليوود وعلى الشاشة الصغيرة، فعلاقتهما في الحقيقة أقوى من قصص الحب التي يمكن أن تشاهدها على شاشة السينما في بوليوود، وكانت هذه العلاقة السبب في ظهور الكيمياء المتبادلة بينهما في مسلسل: رباط الحب، واللذان تقابلا في كواليسه لأول مرة، ليقعا في الحب الحقيقي وليس فقط حبًا ضمن أحداث المسلسل، الذي يعرض حاليا على النهار دراما.

فمن يتابع أخبارهما الآن، يعرف كيف أصبحا ثنائيًا رومانسيًا متميزًا، ولكن ما لا يعرفه الكثيرون أن علاقتهما في البداية لم تكن كما تظهر الآن، فأنكيتا لم تكن تحب سوشانت الذي وقع في حبها أولاً، وتدريجيًا وقعت أنكيتا في حبه. ووفقًا لعدد من التقارير الصحفية، لم يكن سوشانت وأنكيتا يحبان بعضهما عندما تقابلا لأول مرة، ولكن مع مرور الوقت استسلمت أنكيتا لحبه، ووفقًا لتقرير نشر بالجريدة القومية الهندية، أن ما شجعهما على هذا الحب هو وجودهما في مكان واحد وهو موقع تصوير مسلسل رباط الحب.

وقال سوشانت: “إن أنكيتا كانت تكرهني، ولكن عندما تقضي من 16 إلى 17 ساعة مع شخص، يحاول بكل الطرق أن يقنعك به، فلن يكون لديك أية خيارات أخرى” وبالرغم من كل الشائعات التي انطلقت حول انفصالهما أكثر من مرة، إلا أن سوشانت يؤكد دائمًا أن علاقتهما قوية كالصخرة، كما أنهما يحضران لحفل زفافهما، بعد علاقة استمرت 5 سنوات، وكان عرض الزواج الذي قدمه سوشانت لأنكيتا رائعًا فعندما شارك كل منهما في برنامج رقص، وفي وسط العرض ركع سوشانت أمامها وطلب منها الزواج على التليفزيون الوطني.

 

النهار

اضف تعليق

اضف تعليق

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق