فن وثقافة

فى رباط ليوم الدين !!!

 

 

جاء حادث الاعتداء على كنيسة حلوان رغم إحباط عناصر الأمن الشجاعة  لمحاولات الغاشمين الفاشلة .
لتسفر عن بعض الشهداء من اخواننا الأقباط ..وأنفعل المواطن المصري الاصيل المهندس عبد الظاهر حافظ
بالموقف وخرجت  انفعالاته فى صورة الابيات النثرية التالية بعنوان
فى رباط ليوم الدين !!!
________________

                    والله قبل ما تعملوها

اخواتنا الاقباط قالوها. ولرب السموات اتمنوها ودعوها.

حتى نفس  لحظة الشهادة طلبوها.

ومن دعائهم لرب العرش نالووها.

شهدائنا روماني وعاطف. شباب رجوله واصحاب مواقف .

و عم مينا . في مولد نبينا. كان بيهنينا.

ونظرة عينيه كانت حزينه.

وعم حنا. دايما يجاملنا. و يجلنا. وحسيت ان بيودعنا.

وف بالي قلت يوم عيد القيامة المجيد.

هرووح. هرووح اهنيهم اكيد.

فقرأوا اللي جوايا من بعيد.

ولقيت عم حنا وعم مينا بصوت شديد.
قالوا لو جيت. ممكن ما تلقينا في العيد.

وأدى  اليوم. رحت اهنيهم بجمعة الشهيد

قالوها ونالوها واتمنوها.وافتكرت كلام عم حنا ومينا.

قالوا ممكن ما تلقينا. لو جيت تههنينا.

فبقول للارهابيين
الرب الأمين. قال اهلها في رباط ليوم الدين!!!

المهندس. عبد الظاهر حافظ

اضف تعليق

اضف تعليق

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق