الاقتصاد

مدير معهد بحوث البترول المصري يوقع اتفاقية تعاون مع معهد العمليات البتروكيماوية الاذربيجانى

الصباغ: اتفاقية التعاون تحقق استراتيجية المعهد في توسيع دوائر المعرفة وتبادل الخبرات البحثية والتقنية

 

 

كتب / هانى رجب

وقع الأستاذ الدكتور أحمد الصباغ، مدير معهد بحوث البترول المصري، مذكرة تفاهم جديدة لخلق سبل تعاون وتبادل خبرات مشتركة مع معهد العمليات البتروكيماوية التابع للأكاديمية الأذربيجانية القومية للعلوم، وذلك خلال زيارته لمقر المعهد في دولة أذربيجان.وغادر “الصباغ” أرض الوطن مساء الثلاثاء الماضي السابع من نوفمبر 2017 ومعه وفد من المعهد، لتلبية دعوة معهد العمليات البتروكيماوية الأذربيجاني الذي كان يزور المعهد منذ فترة قريبة وأعرب عن تطلعه في بحث سبل التعاون المشترك بينهما.وخلال زيارته إلى معهد البتروكيماوت في أذربيجان مع الوفد المصاحب له من معهد بحوث البترول المصري، خاض جولة داخل معامل المعهد المختلفة والتي يصل عددها إلى واحد وثلاثين معملًا مجهزين على أعلى مستوى من الأجهزة الحديثة التي تساعد في إنجاز إجراء العينات بدقة وسرعة، ومنهم معمل الحفازات، والبوليمرات، والمواد ذات النشاط السطحي، ومعامل الزيوت المخلقة، ومعمل البتروكيماويات، ومعامل الوقود الحيوي، وغيرها من المعامل التي أثنى عليها “الصباغ” وأشاد بكفاءتها. وقال “الصباغ” خلال توقيع اتفاقية التعاون مع الجانب الأذربيجاني، إنه قرر السفر إلى جمهورية أذربيجان وزيارة معهد العمليات البتروكيماوية، بعد أن تأكد من وجود عدة مصالح مشتركة بين المعهدين، فضلًا عن إمكانية خلق سبل تعاون جديدة في عدة مجالات وبأكثر من طريقة. وكشف عن أن مذكرة التفاهم تتضمن عدة أنشطة مختلفة، منها تبادل الزيارات المختلفة من الطرفين بين أعضاء هيئة البحوث كباحثين زائرين للاستفادة من الخبرات المختلفة والتطورات التي وصل إليها كل منهم، وأيضا المشاركة في المشاريع البحثية المشتركة بما يساعد في إضافة أبعاد ونقاط متطورة، وتبادل المواد والمنشورات البحثية المختلفة، وإقامة ورش العمل والمؤتمرات المشتركة أو في حالة إقامة ورشة عمل خاصة يتم دعوة الطرف الآخر إليها للاستفادة من أهدافها.وأشار إلى أن من ضمن المجالات المشتركة بين المعهدين والتي تم تحديدها للتعاون المشترك فيها، مجال بحوث الوقود النظيفة، ومجال تقييم النفط الخام، ومجال المواد المضافة والكيماويات، والحفازات لمعالجة البتروكيماويات، ومعالجة المياه، وتكنولوجيا النانو وتطبيقاتها في صناعة البترول، والكيمياء التطبيقية في صناعة البترول، والوقود الحيوي والتكنولوجيا الحيوية النفطية، والتنقيب والإنتاج، والكيمياء الخضراء وتطبيقاتها، وتكنولوجيا الغاز، وعلوم المواد، والطاقة الجديدة والمتجددة، وتكنولوجيا البتروكيماويات، وعلم الترايبولوجي أو علم هندسة تفاعل الأسطح أثناء الحركة النسبية والاحتكاك.وأكد “الصباغ” أن هذه الزيارة كانت مثمرة جدًا، مشددًا على أن اتفاقية التعاون مع الجانب الأذربيجاني تساعد في تحقيق الفوائد المرجوة من إحداث نقلة نوعية في ميادين العلوم بالمعهد داخل مصر وخارجها، فضلا عن تحقيق استراتيجية إدارة معهد بحوث البترول التي تسعى إلى توسيع دوائر المعرفة وتبادل الخبرات البحثية والتقنية بين المعاهد المختلفة، خاصة في المجال التطبيقي.من جانبه، أعرب فاكيف محرم أوغلو عباسوف مدير معهد العمليات البتروكيماوية الأذربيجاني، عن سعادته البالغة لاستقباله وفدًا من معهد بحوث البترول المصري بشكل عام، واستقباله للأستاذ الدكتور أحمد الصباغ بوجه خاص، مضيفًا أن التعاون المشترك بينهما سيؤتي ثماره على كل الأصعدة إذ يصب في مصلحة البحث العلمي وتطويره، وفي مصلحة الباحثين من الجانبين. وأكد أنه مستعد لتسخير إمكانيات معهده لتلبية احتياجات معهد بحوث البترول المصري الذي يعتبر مؤسسة بحثيه بارزة في البحوث المتطورة بجمهورية مصر العربية، مشيدًا بإمكانياته وأهدافه ورؤيته.

اضف تعليق

اضف تعليق

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق