كلمة رئيس التحرير

 تجربة التحرير اليوم ……. هى تحقيق حلم طالما حلمنا به

أنها تجربة فريدة ومختلفة وجديدة فى عالم الصحافة المصرية، بدأت من خلال منظومة متكاملة يقوم عليها ويديرها مجموعة من الشباب الناضج الواعى المثقف والمتحمس لمستقبله والمحب لبلده.

أختلاف تلك التجربة نجده فى كل تفاصيلها فهنا لا يوجد رئيس ومدير بقدر ما توجد أسرة من الشباب التقت تحت هدف وطموح واحد ولا يستطيع المتابع لأسرة التحرير اليوم التفريق بين رئيس ومرؤس الا إذا تعايش معهم .. الكل متقارب فى السن والجميع متحمس .

فى السابق دخلت عدة تجارب صحفية كنت فيها  مسئولا عن صدور الجريدة أو المجلة التى أشارك فى تحريرها من خلال عدة مواقع ما بين المحرر وحتى رئيس التحرير ، ولكل تجربة صحفية مما شاركت فيها طعم مختلف عن الاخر ألا أن الرابط المشترك بينهم هو حالة القلق والضغط العصبى الذى ينتاب كل مسئول عن اصدار صحفى  لأسباب كثيرة أهمها التحفيز على العمل وتوفير التمويل اللازم للطباعة والمرتبات وجملة المصاريف الاخرى ،غيرأن التحريراليوم وبالنسبة لى شخصيا تختلف عن غيرها بالروح الموجودة بين فريق عملها فرغم تشابه أحتياجات التحريراليوم بغيرها من الصحف فى الاحتياج للأعلان وتوفير التمويل الا أن القائمين عليها وما يتميزون به من تفائل وحماس وثقة بالنفس تنسينى أنا شخصيا الأعباء المادية وحماس المحررين الذى يغلب عليه طابع الحب لمهنة البحث عن المتاعب يجعل المكسب المادى اخر شيء يبحثون عنه بينما التفوق والانفراد وتقديم كل ما هو جديد ومفيد وممتع للقارىء العزيز .

التحية كل التحية لكل من ساهم فى إصدار هذا العدد ولكل من أشرف على التحرير اليوم الالكترونية والورقية  ونصيحتى لقارئى العزيز ان يتابع التحرير اليوم ويتذكر هذه التجربة جيداً لانه سيأتى يوما ستكون واحدة من أهم كبريات الصحف وأكثرها تأثيراً.

                                                                        أستاذ / محمد رفعت

                                                                 رئيس تحرير جريدة التحرير اليوم

 

Facebook Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق