13413769_10208176381198696_1600450482763893283_n

بقلم : ياسمين الشريف

مريض نفسي ؟!    طبيب نفسي !!!
هل من شئ مخجل في الجملتين السابقتين ؟
كثير من الناس في مجتمعنا – إن لم يكن كلهم – يعتقدون أن زيارة الطبيب النفسي أمر لا يصح أبداً , فهم لا يعترفوا بشئ اسمه مرض نفسي ! وكأن الجسد وحده يمرض ويستحق أن يُعرض علي طبيب , لكن النفس ليس لها الحق أن تُجهد أو تمرض أو تُعرض علي طبيب مختص كما يعرض الجسد !

كم منٌا يعتبر أن زيارة الطبيب النفسي عار ؟! وعند معرفة أن شخص قريب يذهب للطبيب النفسي ويعالج مرضه , نبدأ بمعايرته والانتقاص منه أو الإحساس بالتعالي عليه فهذا شخص مجنون !! ما معني مجنون ؟!

المجنون الذي أعلمه وحدثني عنه ديني هو الذي ذُكر في حديث النبي صلٌ الله عليه وسلم ( رفع القلم عن ثلاث , ومنهم المجنون حتي يعقل أو حتي يفيق) .

المجنون هو الذي فقد عقله ولم يعد قادراً علي السيطرة عليه ولذلك أسقط الله -سبحانه وتعالي – عنه الحساب في هذة الفترة لأنه فاقد عقله .

إذاً فالمجنون من فقد عقله , والميت من فقد جسده , أما المريض من مرض جزء من جسده أو عقله , فمريض السكر والقلب أو من يعاني مرض نفسي كلهم سواء ولكن هذا مرضه في دمه وهذا في قلبه وهذا في عقله .

إلي كل ما يقلل من شأن (المريض النفسي أو من يأخذ العلاج ويتابع مع طبيب نفسي ثقة وكفء): أتعلم أنه قد يكون الفرق بينك وبينه هو فقط زيارة طبيب ؟!

بل أنه قد يكون أحسن منك حالاً لأنه أجرأ منك وحريص علي أن يكون صحيح نفسياً ومرتاح ذهنياً وقادر علي إسعاد نفسه ومن حوله ودعمهم .

قد يكون أجمل منك لأنه قرر أن يخفف العبء عن الأخرين  ولا يجهد من يتعامل معه – رفقا بنفسك وبمن حولك. أرجوكم لا تترددوا في علاج ما بكم من آلام .

اضف تعليق

اضف تعليق

اترك تعليق