وزير النقل يتابع أعمال تنفيذ المرحلة الأولى من محور ديروط على النيل بمحافظة أسيوط

تفقد وزير النقل الفريق مهندس كامل الوزير يرافقه اللواء عصام سعد محافظ أسيوط أعمال تنفيذ المرحلة الأولى من محور ديروط على النيل بمحافظة أسيوط، والتي تمتد من طريق الحوطا شرقاً حتى تقاطع الزراعى الغربى غرباً، بطول 15 كم وعرض 21 مترًا (حارتان مرورية لكل اتجاه).

وتبلغ التكلفة الإجمالية للمشروع 1.7 مليار جنيه، وبلغت نسبة التنفيذ 81.7% ويشمل 13 عملا صناعيا (10 كباري – نفقان – 1 بربخ)، منها عدد 2 كوبري رئيسي وهي (كوبرى أعلى نهر النيل – كوبرى أعلى ترعة الإبراهيمية وسكة حديد القاهرة / أسوان والطريق الزراعى الغربى)، حيث يبلغ إجمالي طول المحور بمراحله 42 كم.

 

وشدد الوزير خلال جولته على ضرورة اتخاذ كل الإجراءات الاحترازية اللازمة لمواجهة فيروس كورونا في مواقع العمل وأن تتم الأعمال وفقًا لقياسات الجودة العالية والعمل على مدار الساعة وتكثيف الأعمال والالتزام التام بالخطة الزمنية للمشروع، خاصة مع أهمية المشروع في المساهمة في ربط الطريق الصحراوي الشرقي (القاهرة – أسيوط) بالطريق الزراعي الغربي عابرا نهر النيل وسكة حديد “القاهرة – أسوان” جنوب مدينة ديروط.

التخطيط لإنشاء 14 محورًا بتكلفة 18.5 مليار جنيه في صعيد مصر

وأكد وزير النقل على هامش جولته أنه في إطار توجيهات القيادة السياسية بتحقيق التنمية الشاملة في صعيد مصر، قد تم التخطيط لإنشاء 14 محور بتكلفة 18.5 مليار جنيه في صعيد مصر لربط شبكة الطرق شرق وغرب النيل وتسهيل تنقل المواطنين.

 

وتم إنشاء 7 محاور وهي (طما – جرجا – بني مزار – عدلي منصور – سمالوط – قوص – كلابشة) والاربعة الاخيرة جاهزة للافتتاح الرسمي وجاري تنفيذ 5 محاور وهي (ديروط – بديل خزان أسوان – دراو – الفشن – أبو تيج)، وتم التخطيط لتنفيذ محوران وهي (منفلوط – شمال الأقصر) اعتباراً من خطة العام المالي القادم 2021-2022 ، حيث سيساهم ذلك في الخروج من الوادى الضيق وإقامة مجتمعات زراعية وصناعية وعمرانية جديدة.

 

وأضاف أنه قبل 2014 كانت المسافات البينية بين محاور النيل 100 كم وهذا كان يتطلب ان ينتقل المواطن لمسافة 100 كم لكي يعبر النيل من الشرق الى الغرب او العكس أو ان يعبر نهر النيل عن طريق المعديات النيلية، فوجهت القيادة السياسية بتقليل المسافات البينية بين محاور النيل إلى 25 كيلومتر لتسهيل حركة تنقل المواطنين وخدمة المشروعات التنموية والمجتمعات العمرانية الجديدة، بحيث يتم إنشاء محور عرضي متكامل يربط بين شبكة الطرق شرق وغرب النيل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.