«جنى الأرباح» تهبط بمؤشرات السوق بضغط مبيعات الأجانب

واصلت عمليات جنى الأرباح ضغوطها على مؤشرات البورصة المصرية – الأربعاء- للجلسة الثانية على التوالى، فى ظل توجه المستثمرين الأجانب نحو البيع.

وتوقع محللون فنيون استمرار ضغط العمليات البيعية على مؤشرات السوق، إذ سيتحرك مؤشرها الرئيسى EGX30 نحو دعم 11200-11100 على المدى القريب.

وقالوا إن قرار الهيئة العامة للرقابة المالية، الصادر بشأن تجزئة الأسهم، ربما مَثَّل عامل ضغط ثانويًا على أسهم «EGX70».

يُذكر أن الهيئة العامة للرقابة المالية أصدرت -الأربعاء- بيانًا تفيد فيه بإعادة النظر فى عمليات تجزئة الأسهم، عبر تعديل قرار مجلس إدارة الهيئة رقم 11 لسنة 2014 بشأن قواعد قيد وشطب الأوراق المالية بالبورصة.

ونصت التعديلات على إلزام الشركة التى ترغب فى تجزئة القيمة الاسمية لأسهمها، بإخطار الهيئة بمبررات ذلك، ويكون للشركة السير فى إجراءات الدعوة لعقد الجمعية العامة للنظر فى قرار التجزئة حال عدم اعتراض الهيئة خلال يومى عمل من تاريخ الإخطار.

 

وهبط مؤشرالبورصة المصرية «EGX30» بنسبة %0.68 عند 11393 نقطة، وEGX70ewi خسر %4.4 عند 2191 نقطة، وتراجع «EGX100» الأوسع نطاقًا بنحو %3.6 عند 3203 نقاط، ونظيره متساوى الأوزان EGX50 انخفضت بنسبة %3.3عند 2238 نقطة .

وسجلت تداولات الأسهم 1.6 مليار جنيه على نحو 191 سهمًا، صعد من بينها 13 فقط، وتراجع 156 أخرى، ولم يتغير أداء الباقية.

قال هشام حسن، مدير الاستثمار بشركة «إتش دى لتداول الأوراق المالية»، إن السوق واصلت هبوطها للجلسة الثانية على التوالى، بفعل عمليات جنى أرباح على غالبية الأسهم .

 

وأضاف أن بقاء المؤشر الرئيسى أدنى مستوى 11400 نقطة يدفعه نحو مزيد من الهبوط لمستوى 11200 نقطة، فيما رجح اتجاه «EGX70ewi» نحو 2000 نقطة حال عدم التماسك عند 2200 نقطة .

وأشار حسن، إلى أن السوق ما زالت تفتقد العوامل المُحفزة، إلى جانب أن غالبية نتائج الأعمال المُعلنة متراجعة، مع استمرار مخاوف المستثمرين من تأثيرات أزمة فيروس كورونا .

وقال حسام عيد، مدير إدارة الاستثمار بشركة «إنترناشيونال لتداول الأوراق المالية»، إن المؤشرالسبعينى تراجع بشكل واضح فى جلسة الأربعاء بفعل عمليات التصحيح التى تشهدها أسهمه .

ولفت إلى أن أسهم المضاربات حققت صعودًا كبيرًا خلال الفترات الماضية، ما يدفعها للدخول فى مرحلة جنى أرباح، متوقعًا أن يكون قرار الرقابة المالية بشأن تجزئة الأسهم مثل عامل ضغط على تلك الشريحة الراغبة فى التجزئة .

 

وتوقع عيد هبوط المؤشر الرئيسى نحو 11100 نقطة حال فشله فى التماسك أعلى 11350.

واتجهت تعاملات المصريين والعرب للشراء بصافى 22.8 و20.5 مليون جنيه، مقابل توجه الأجانب للبيع بقيمة 43.4 مليون جنيه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.